الكلمات الدلالية

مواعيد المباريات

رونالدينيو: نيمار ظاهرة كروية وبإمكانه أن يصبح الأفضل في العالم

رونالدينيو: نيمار ظاهرة كروية وبإمكانه أن يصبح الأفضل في العالم

أشاد البرازيلي رونالدينيو، اللاعب السابق في صفوف برشلونة الإسباني، كثيرا بمواطنه نيمار دا سيلفا ووصفه بأنه «ظاهرة»، مؤكدًا في الوقت ذاته أنه «بإمكانه أن يكون الأفضل في العالم».

وفي مقابلة مع وسائل الإعلام التابعة للنادي الكتالوني، اعترف رونالدينيو بأنه «يشعر بالسعادة عندما يرى لاعبا برازيليا آخر يصنع التاريخ» وعاد بذاكرته للعلاقة التي كانت تربطه حينذاك بالأرجنتيني ليونيل ميسي «من الجيد رؤية كيف نضج».

وكان رونالدينيو، اللاعب الذي كان أبرز نجوم البرسا منذ قدومه عام 2003، أحد الداعمين للمهاجم الأرجنتيني، الذي بدأ في تسطير أسطورته الكروية إلى جانب اللاعب االبرازيلي.

وقال اللاعب البرازيلي في هذا الصدد «كانت أفضل ذكرياتي معه عندما أحرز هدفه الأول،إلى جانبي. أتذكر أنني كنت صاحب تمريرة الهدف الأول لميسي. كانت لحظة خاصة بالنسبة لي».

وفي أول موسم له داخل أسوار «الكامب نو»، تزامل اللاعب البرازيلي مع مدرب البلاوجرانا الحالي، لويس إنريكي مارتينيز، والذي يعتبره رونالدينيو «أنه سيكون من أفضل المدربين على مستوى العالم».

وتزامل روني أيضا مع القائد الحالي للكتيبة الكتالونية، أندريس إنييستا، «عندما أراه يلعب، يذكرني بتشابي. دائما ما كان لاعبا ذو إمكانيات كبيرة. بدأ معنا وهو في سن صغير، والآن يروق لك مشاهدته وهو يصنع التاريخ».

وكان رونالدينيو قد انضم لصفوف برشلونة موسم 2003-2004 قادما من باريس سان جيرمان الفرنسي، حيث ساهم مع النادي الكتالوني في الحصول على لقبين في الدوري الإسباني «موسمي 2004-2005 و2005-2006»ومثلهما في كأس السوبر الإسباني عامي «2005 و2006» ولقب في دوري أبطال أوروبا «موسم 2005-2006».

على المستوى الفردي، حصل اللاعب البرازيلي خلال تواجده في صفوف البلاوجرانا على لقب الأفضل في العالم عامي 2004 و2005 والكرة الذهبية كالأفضل في أوروبا عام 2005 وجائزة الأفضل داخل أوروبا «جائزة أونزي الذهبية» من قبل مجلة أونزي مونديال الفرنسية عام 2005.