الكلمات الدلالية

مواعيد المباريات

الشرطة السويسرية تعتقل 7 مسئولين كبار في الفيفا

الشرطة السويسرية تعتقل 7 مسئولين كبار في الفيفا

(إفي) أكدت وزارة العدل والشرطة السويسرية الخميس إلقاء القبض على اثنين من قيادات الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في مدينة زيورخ حيث تم في مايو الماضي اعتقال سبعة من كبار ممثلي المؤسسة الرياضية بناء على طلب من القضاء الأمريكي على خلفية تهم فساد.

وسوف يستمر احتجاز المعتقلين اليوم لحين اتخاذ قرار بشأن طلبات تسليمهما الصادرة من جانب الولايات المتحدة.

وتختتم اللجنة التنفيذية لـ"فيفا" اليوم اجتماعا يجري على يومين في زيورخ.

وكشفت تقارير إخبارية أن السلطات السويسرية اعتقلت فجر الخميس العديد من قيادات "فيفا" في عملية مشابهة لتلك التي حدثت خلال مايو الماضي.

وذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية، التي كانت أول وسيلة إعلامية أيضا تنشر أخبار العملية الأمنية التي وقعت في مايو أن السلطات السويسرية ألقت القبض على أكثر من 12 شخصا على علاقة بالتحقيقات الجارية بتهم الفساد التي لا تزال ينظر فيها القضاء الأمريكي بحق قيادات "فيفا".

وحتى هذه اللحظة من غير المعروف هوية المعتقلين رغم أن الصحيفة ذكرت أن الاعتقالات لم تطل رئيس "فيفا" جوزيف بلاتر الموقوف عن مزاولة مهام منصبه.

ووقعت على الأقل بعض حالات الاعتقال في فندق بور أو لاك-زيورخ والذي شهد الاعتقالات الأولى في صفوف "فيفا" خلال مايو.

ودخلت عناصر الشرطة من الباب الخلفي للفندق في تمام الساعة السادسة بالتوقيت المحلي.

ووقعت عمليات الاعتقال بحق مسئولين حاليين وسابقين بـ"فيفا" الذين توجه إليهم تهم "النصب والاحتيال وغسيل الأموال".

واستغلت السلطات السويسرية انعقاد اجتماع لقيادات "فيفا" خلال الأسبوع الجاري في زيورخ لإلقاء القبض على هؤلاء الأشخاص.

واتهمت الولايات المتحدة بالفساد إجمالي 18 شخصا من بينهم فقط سبعة قد تم إلقاء القبض عليهم في مايو.

وتطالب الولايات المتحدة بتسليم الأشخاص الـ18 وبالفعل قبل اثنان منهم السفر بينما يرفض الباقون هذا الخيار ولا يزال يجري النظر في قضاياهم.

ومن جانبه، يجري القضاء السويسري تحقيقا موازيا يشمل بلاتر وميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الموقوف أيضا جراء قيام الثاني بتلقي مليوني دولار من الأول في 2011.