الكلمات الدلالية

مواعيد المباريات

الإنتر يستعيد الصدارة بهدف ليايتش ضد جنوى

الإنتر يستعيد الصدارة بهدف ليايتش ضد جنوى

استعاد الإنتر صدارة الدوري الإيطالي بانتصاره على جنوى بهدف دون رد أحرزه آدم ليايتش في الشوط الثاني من المباراة التي أقيمت برسم الجولة الـ15 للبطولة على ملعب سان سيرو، وسينتظر النيرادزوري مباراة المتصدر نابولي ضد بولونيا غدًا الأحد ليرى إن كان سيواصل الصدارة أم سيعود للمركز الثاني.

وكان الإنتر قد تنازل عن القمة الأسبوع الماضي بخسارته أمام نابولي 2-1 فيما تعرض جنوى لخسارة مفاجئة أمام كاربي على ملعبه بنفس النتيجة، وخسر الأول مدافعه يوتو ناجاتومو والثاني مهاجمه ليوناردو بافوليتي بحصولهما على البطاقة الحمراء.

وكالعادة، دخل الإنتر المباراة وقد أجرى مدربه روبيرتو مانشيني 5 تغييرات على التشكيل الأساسي الذي واجه نابولي، وقد غاب عنه الثنائي جيوفردي كوندوبيا ودافيدي سانتون للإصابة فيما افتقد جنوى لعدد من لاعبيه للإصابة أبرزهم بليريم دجيمايلي وأليساني تامبي وجيوفاني ماركيزي.

انطلق الشوط الأول وبدا واضحًا أن جنوى يرغب بتقديم مباراة دفاعية مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة فيما بدت رغبة الإنتر واضحة في الهجوم والتسجيل مبكرًا، وكاد أن يُحقق هدفه بعد دقيقة واحدة بتمريرة جيدة من جوناثان بيابياني إلى فيليبي ميلو لكنه سدد بعيدًا عن المرمى.

وتوالت محاولات الإنتر الهجومية بعدما استحوذ على الكرة تمامًا وضغط للأمام، وأنقذ كريستيان أنسالدي حارس مرماه ماتيا بيرين من مواجهة فردية مع ستيفان يوفيتيتش بعدما تدخل وأبعد الكرة، ومن ثم أهدر آدم ليايتش فرصة جديدة بعد جهد فردي يُحسب له داخل منطقة الجزاء، قبل أن يعود أنسالدي من جديد ويُفسد هجمة جديدة كان بطلها رودريجو بالاسيو.

وجاءت الفرصة الأفضل والأخطر في اللقاء لصالح أصحاب الملعب عند الدقيقة 43 بمتابعة ممتازة من ليايتش لتمريرة أليكس تيليس العرضية لكن بيرين تألق وتصدى للكرة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

بداية الشوط الثاني جاءت بخروج ميلو الذي أوقف اللعب مرتين في الشوط الأول بعد اصطدام رأسه برأس زميله جاري ميديل، ودخل مارسيلو بروزوفيتش ليلعب بجانب ميديل ضمن خطة لعب 4-2-3-1.

ورغم حفاظ الإنتر على رغباته الهجومية الواضحة إلا أن الفرصة الأولى في الشوط الثاني جاءت لصالح جنوى بهجمة مرتدة سريعة قادها دييجو بيروتي بانطلاقة ممتازة على الجانب الأيسر من الملعب ثم تمريرة عرضية وصلت لدييجو فيجيراس الذي سدد الكرة بقوة لكن سمير هاندانوفيتش تألق وتصدى لها، وبعد دقائق قليلة أضاع يوفيتيتش فرصة جديدة للإنتر بعدما فشل في متابعة تمريرة بالاسيو العرضية بشكل سليم.

وعند الدقيقة 58 احتسب الحكم ركلة ثابتة لصالح الإنتر لعبها ليايتش تمريرة عرضية جيدة لم يلمسها أحد من مدافعي جنوى أو مهاجمي الإنتر لتخدع الجميع والحارس بيرين وتتجه للمرمى معلنة تقدم النيرادزوري بالهدف الأول، وهو هدف شبيه جدًا بهدف ميراليم بيانيتش نجم وسط روما عصر اليوم ضد تورينو.

هدأ نسق الأداء بعد الهدف، فقد حاول جنوى التقدم للأمام للتعويض لكن الدفاع المنظم للإنتر كان بالمرصاد دومًا وحال دون وجود أي تهديد حقيقي لمرمى هاندانوفيتش، فيما صنع أصحاب الملعب عدة محاولات خاصة عبر التمريرات العرضية والجهد الفردي لليايتش لكن دفاع جنوى كان بالمرصاد لتمر النصف ساعة الأخيرة دون أحداث مهمة سوى طرد دانيلو دامبروزويو عند الدقيقة 84 بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

الإنتر بهذا الفوز رفع رصيده إلى 33 نقطة يسترد بها صدارته منتظرًا مواجهة نابولي ضد بولونيا بعد ظهر الغد، فيما توقف رصيد جنوى عند النقطة الـ16 ليواجه بهذا خطر الانجرار لمعركة البقاء في السيري آ.