الكلمات الدلالية

مواعيد المباريات

الأهلى يتحفز لاستعادة «الهيبة» على حساب أسوان

الأهلى يتحفز لاستعادة «الهيبة» على حساب أسوان

يحشد الفريق الأول بالنادى الأهلى قوته الهجومية عند السادسة مساء «الثلاثاء»، لاستعادة نغمة الانتصارات على حساب غريمه أسوان فى المباراة التى تجمع بين الفريقين على أرض ملعب استاد برج العرب بالإسكندرية، ضمن الجولة الحادية عشرة لبطولة الدورى الممتاز.

يدخل الفريقان المباراة بظروف متشابهة، بعد سقوطهما فى فخ التعادل السلبى فى الجولة الماضية، حيث فشل الأهلى فى الفوز على وادى دجلة، بينما تعادل أسوان بدوره مع نظيره سموحة.

ولا بديل أمام المارد الأحمر عن تحقيق الفوز، فى ظل خسارته 8 نقاط من 7 مباريات خاضها فقط بالخسارة أمام المقاصة وسموحة والتعادل مع بتروجت، ويسعى الفريق لتحقيق الفوز لاستعادة الثقة والإبقاء على فرصة قوية منذ البداية فى المنافسة على درع البطولة.

اختتم الأهلى استعداداته للمباراة بتدريب رئيسى، أمس، ركز خلاله جوزيه بيسيرو، المدير الفنى، على شرح خطة المباراة ونقاط القوة والضعف فى صفوف المنافس من خلال مشاهدة مباراته الأخيرة، كما شاهد بيسيرو مباراته أمام الزمالك فى الجولة الأولى للتعرف على الفريق جيداً ورصد التغييرات التى طرأت عليه. وعقب المران أعلن بيسيرو قائمة المباراة وجاءت مخيبة لآمال الجماهير، بعد مواصلة إصراره على استبعاد المهاجم الغانى جون أنطوى والثنائى الشاب المهارى أحمد الشيخ ومحمد حمدى زكى، بينما عاد لها المهاجم أحمد عبدالظاهر.

وضمت القائمة: «شريف إكرامى وأحمد عادل، وحسين السيد ومحمد نجيب وأحمد فتحى وسعد سمير وأحمد حجازى ووليد سليمان وحسام غالى ومحمد هانى وأحمد حمدى ورامى ربيعة ومحمد حمدى محمود ورمضان صبحى وعماد متعب وعبدالله السعيد ومؤمن زكريا وأحمد عبدالظاهر وإيفونا وعمرو جمال».

ويعانى بيسيرو من أزمة فى وسط الملعب لغياب الثنائى حسام عاشور للإصابة وصالح جمعة لحصوله على بطاقة حمراء أمام وادى دجلة. ويفاضل المدير الفنى بين الدفع باللاعب الشاب أحمد حمدى من بداية المباراة بجوار حسام غالى أو الاعتماد على رامى ربيعة فى وسط الملعب المدافع وهو المركز الذى لعب فيه كثيراً من قبل.

كما يدرس بيسيرو منح الفرصة فى جزء من المباراة لعبدالظاهر بعد تألقه اللافت فى التدريبات الأخيرة.

وينتظر أن يلعب الأهلى بتشكيل يضم: «إكرامى وحسين السيد ونجيب وحجازى وفتحى وغالى وأحمد حمدى، وربيعة وعبدالله السعيد ووليد سليمان ورمضان صبحى وإيفونا».

على الجانب الآخر، يعانى أسوان من الإرهاق بعد رحلة السفر الشاقة، أمس، من أسوان للقاهرة ثم إلى الإسكندرية، وحذر عماد النحاس لاعبيه من خطورة الأهلى وطالب بفرض رقابة لصيقة على إيفونا من خلال المدافع النيجيرى بيتر كلاوى، كما منح مهاماً هجومية للثنائى الشاب شكرى نجيب، والمخضرم إيهاب المصرى.