الكلمات الدلالية

مواعيد المباريات

مدرب أستراليا ينفي وجود نية للثأر قبل لقاء الأردن

مدرب أستراليا ينفي وجود نية للثأر قبل لقاء الأردن

نفى إنجي بوستيكوجلو، مدرب منتخب أستراليا لكرة القدم، وجود أي نية للثأر لدي لاعبيه قبل مواجهة منتخب الأردن الذي يدربه هاري ريدناب، غدًا الثلاثاء، والتي تمثل مباراة صعبة للفريقين ضمن تصفيات كأس العالم.

وبعد أن سحقت بطلة آسيا منافستها طاجيكستان 7- صفر يوم الخميس الماضي، تحتاج أستراليا للتعادل فقط في آخر مبارياتها في المجموعة الثانية، لتبلغ الدور الثالث بالتصفيات الآسيوية التي ستضمن من خلالها أربع دول التأهل لكأس العالم بروسيا عام 2018.

وكان منتخب الأردن، الذي يتراجع بفارق نقطتين خلف أستراليا، هو الذي أنزل الهزيمة الوحيدة بأستراليا خلال مشوار التصفيات بفوزه 2- صفر في العاصمة عمان في أكتوبر الماضي.

وقال بوستيكوجلو، في وقت سابق، إن الثأر من تلك الهزيمة سيكون الدافع لفريقه عندما يخوض المباراة المقررة في استاد سيدني، إلا أن المدرب، كثير التذمر، اتخذ موقفًا مغايرًا اليوم الإثنين.

وأضاف: «الأمر لا يتعلق بالثأر، ولكن بإنهاء هذا الدور بشكل قوي».

وتابع: «إذا ما فزنا في مباراة الغد، فإن هذا لن يمحو ما حدث في الأردن، هذه ليست الطريقة التي تسير بها كرة القدم».

واستطرد: «مسألة الثأر تنطبق أكثر على الأفلام...ولكننا نعيش في الحياة. نريد ان ننهي مشوارنا في هذه المجموعة بقوة. اعتقد أننا ازددنا قوة خلال هذه المجموعة ونريد ان نحسم الأمر مساء الغد».

ويعاني بوستيكوجلو من مشكلات على صعيد لياقة القائد مايل جديناك، الذي لم يتدرب مع الفريق مطلع هذا الاسبوع بسبب إصابته في الفخذ وقال المدرب انه لن يخاطر باللاعب الم يكن هذا ضروريا.

ومع كون بقية اللاعبين في التشكيلة «في حالة جيدة» فان أي تغييرات محتملة على تشكيلة الفريق مقارنة بلقاء طاجيكستان سترتبط بمستوى الاداء وطبيعة المباراة التي سيخوضها.

وسيضيف الظهور المميز لريدناب المدرب السابق لتوتنهام هوتسبير مع الأردن غدا الثلاثاء المزيد من الإثارة على المواجهة إلا أن بوستيكوجلو لا يعتقد ان هذا سيحدث فارقًا كبيرًا.

وقال بوستيكوجلو «لا اعتقد أننا سنشاهد أي اختلاف كبير. لقد أمضى (ريدناب) أياما قليلة معهم».